السبت , أبريل 20 2019
موقع الأقتصاد نت معروض للبيع بسعر مغري جداً!!!
لمن هو مهتم وجدي ... يرجي التواصل معنا
الرئيسية / اخبار اقتصاديه / الاقتصاد العربي / الاسباب الحقيقية وراء ارتفاع الجنيه المصري أمام الدولار

الاسباب الحقيقية وراء ارتفاع الجنيه المصري أمام الدولار

شهد الجنيه المصري ارتفاعًا أمام الدولار الأمريكي في البنوك المصرية، خلال تعاملات اليوم الخميس بنسب تتراوح ما بين الـ 3 قروش إلى 6 قروش. وبلغ سعر صرف الدولار الرسمي لدى البنك المركزي المصري، اليوم، 17.32 جنيهاً للشراء، و17.45 جنيهاً للبيع. وتراجع سعر الدولار، اليوم الخميس، في بنكي الأهلي ومصر عند 17.35 جنيه للشراء، و17.45 جنيه للبيع، بقيمة 3 قروش. وقالت سهر الدماطي نائب رئيس بنك مصر السابق، والعضو المنتدب لصناديق ائتمان الاستثمار بشركة يونيون كابيتال للاستشارات المالية، إن تراجع الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري يرجع إلى 8 أسباب.

وأضافت في تصريحاتها أن السبب الأول يرجع إلى تحسن المؤشرات الاقتصادية لمصر خلال الفترة الراهنة، مما أدي إلى اشادة كافة المؤسسات العالمية والبنك الدولي وشركات التصنيف الائتماني بتحسن مؤشرات مصر.

وأوضحت أن السبب الثاني، يرجع إلى انخفاض مخاطر الدولة خلال الفترة الحالية، وذلك ساهم في إعطاء ميزة تنافسية لمصر عن الأسواق الناشئة ، مشيرة إلى أن تراجع الدولار يساهم في إعطاء الشركات العالمية نصائح للصناديق الأجنبية ” الاستثمار الغير مباشر” للاستثمار في أدوات الدين.

وأشارت “الدماطي” أن السبب الثالث يرجع إلى توافر العملة الأجنبية في البنوك المصرية بشكل مستمر ودائم.

وأكدت أن السبب الرابع يرجع إلى ارتفاع إيرادات قطاع السياحة خلال العام المالي الجاري، كما ارتفاع الصادرات المصرية خلال نفس العام بنسبة 20%.

وفي أغسطس الماضي، قال مسؤول حكومي، إن إيرادات مصر من قطاع السياحة قفزت نحو 77% في حين زادت أعداد السياح الوافدين إلى البلاد نحو 41% خلال النصف الأول من العام الجاري.

وتابعت أن السبب السادس يرجع إلى ارتفاع إيرادات قناة السويس التي سجلت نحو 51.8 مليار جنيه خلال النصف الأول من العام المالي الجاري 2018-2019، موضحة أن السبب السابع يرجع إلى ترشيد الحكومة المصرية عمليات الاستيراد بالعملة الأجنبية.

وأضافت نائب رئيس بنك مصر السابق، أن السبب الأخير في تراجع سعر صرف الدولار إلى زيادة تحويلات المصريين بالخارج العاملين بنسبة 5.7%، خلال 11 شهرًا من 2018.

وقال البنك المركزي في بيان سابق، إن صافي تحويلات المصريين بلغت نحو 23.3 مليار دولار في الفترة من يناير إلى نوفمبر 2018، مقابل نحو 22.1 مليار دولار بالفترة المقارنة من 2017، بزيادة قدرها 1.2 مليار دولار.

وكانت بيانات البنك المركزي المصري أظهرت ارتفاع تحويلات المصريين العاملين في الخارج إلى 5.9 مليار دولار منذ بداية يوليو حتى نهاية سبتمبر الماضي، مقابل 5.8 مليار دولار خلال نفس الربع من العام المالي الماضي.

توقعات

وتوقعت “الدماطي” أن يشهد الدولار الأمريكي بعض التراجعات أمام الجنيه المصري خلال فترة قصيرة الأجل.

وأشارت إلى أنه في حالة استمرار توافر العملة الصعبة بالبنوك المصرية سيساهم في تراجع الدولار بشكل أكبر أمام الجنيه.

شاهد أيضاً

مصر تطرح اليوم أذون خزانة بقيمة 17 مليار جنيه

يطرح البنك المركزي المصري، اليوم الأحد، أذون خزانة بقيمة 17 مليار جنيه، بالتنسيق مع وزارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + seven =